المؤتمر ألقرباني في المكسيك 2004

 المؤتمر ألقرباني الدولي في المكسيك

من 6 – 18 / 2004

توجه راعي الأبرشية

في الأول من تشرين الأول 2004 إلى المكسيك،

من دمشق، للمشاركة في المؤتمر ألقرباني الدولي (48) المنعقد في مدينة كوادا لخارا المكسيكية من 6 – 18، تحت عنوان

“الاوخارستيا نور وحياة للألف الثالث”

وكانت المرحلة الأولى من رحلة سيادته حجا إلى سيدة كوادالوبي، المزار الشهير في العاصمة مكسيكو سيتي، بمعية ثلاثة أساقفة موارنة لبنانيين قدموا هم أيضا للمشاركة في المؤتمر ألقرباني. والمزار مجموعة من المعابد والكنائس ترقى أقدمها إلى القرن السادس عشر حيث ظهرت العذراء سنة 5 م لتضع اللام والتآخي بين الوافدين الأسبان وأهل البلاد الأصليين. أما احدث هذه الكنائس فهي كاتدرائية عملاقة من الاسمنت المسلح على هيئة مخروط ضخم، تتسع لبضعة الآلاف من المصلين. وإذا كانت لورد هي مزار العذراء الأشهر في فرنسا، وفاطمة المزار المريمي الأكبر في البرتغال، فكوادا لوبي هي المحج الأوسع شهرة في عموم أميركا اللاتينية وفي المكسيك خاصة.

أما المرحلة الثانية فكانت مشاركة سيادته في المؤتمر اللاهوتي الذي سبق المؤتمر ألقرباني، وقد عقد في الجامعة الكاثوليكية في مدينة كوادالخارا من 6 – 9 ت1، وكان بعنوان “كنيسة الاوخارستيا” وهو عنوان الرسالة البابوية الخاصة بسنة الاوخارستيا التي اصدرها يوحنا بولس الثاني بهذه المناسبة. اشترك في المؤتمر عشرة كرادلة وعشرات الاساقفة وزهاء 400 كاهن ولاهوتي من العالم اجمع. والقيت في المؤتمر محاضرات لاهوتية قيمة في دور الاوخارستيا في حياة الكنيسة والمؤمنين، ومداخلات عدة اهمها محاضرة اللاهوتي الكرملي الشهير خيزوس كاستلانو بعنوان “الاوخارستيا تبني الكنيسة”

وقد كان لراعي الابرشية مداخلة عن البعد التطبيقي الرسولي للاوخارستيا، كمقاسمة وتضامن مع الاخر، وكامتداد للفداء في الزمان والمكان انطلاقا من النص التاسيسي: “جسدي الذي يكسر عنكم… دمي المهراق.. اصنعوا هذا لذكري..”. وقد استهل مداخلته بالشكر لتضامن الكنيسة الجامعة والمؤتمرين مع العراق الجريح في ماساته. وقد لقي تيارا واسعا من التضامن مع شعب العراق وشجب الحرب والاحتلال فيه. علما بان المكسيك  رفضت الاشتراك مع اميركا في حربها على بلدنا. والمكسيك بلد كاثوليكي في اغلبيته الساحقة اشتراكي المنحى، فيه تفاوت طبقي كبير والفقر هو وصمته الكبرى، مع موارد طبيعية هائلة. وكانت لسيادته لقاءات صحفية واعلامية عديدة حول كنيسة العراق والوضع الراهن.

Advertisements

One thought on “المؤتمر ألقرباني في المكسيك 2004

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s