Posted by: abu faadii | 2013/08/06

وضع حجر الاساس لجامعة الحمدانية

وضع حجر الاساس لجامعة الحمدانية في الموصل

تم اليوم في مدينة الموصل وضع الحجر الأساسي لجامعة الحمدانية بشكل رمزي على أن يقام الاحتفال بوضع الحجر الأساسي للجامعة المرتقبة لاحقا في الأرض المخصصة لها، تم الاحتفال بحضور الأستاذ علي الأديب وزير التعليم العالي والبحث العلمي والأستاذ أثيل النجيفي محافظ نينوى والأستاذ أبي سعيد الديوه جي رئيس جامعة الموصل، وسيادة المطران مار باسيليوس جرجس القس موسى، وسيادة المطران مار غريغوريوس صليبا شمعون وأعضاء من لجنة متابعة شأن إقامة جامعة الحمدانية وعدد كبير من المسؤولين.

111وقد ألقى سيادة راعي الأبرشية كلمة بالمناسبة ادناه نصها :

كلمة المطران جرجس القس موسى رئيس اساقفة الموصل وتوابعها

بمناسبة وضع الحجر الأساسي لجامعة الحمدانية في الموصل

الأحد 10/4/2011

الأستاذ علي أديب وزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم

الأستاذ اثيل النجيفي محافظ نينوى المحترم

الأستاذ أبي سعيد الديوه جي رئيس جامعة الموصل المحترم

السيدات والسادة والذوات الاكارم من أبناء الموصل أم الربيعين وأصدقائها

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يوم سيدخل التاريخ هذا العاشر من شهر نيسان 2011 حين تفتح, باسم العراق الناهض ستارة المستقبل لوضع الحجر الأساس لثلاث جامعات دفعة واحدة :جامعة الحمدانية وجامعة تلعفر وجامعة نينوى. حلم طالما راودنا, كالبرعم ينمو تحت هذا الحجر الرمزي الذي، غدا، سيحمل أبناء الحمدانية وتلعفر ونينوى، قبسا منه كالشعلة الوضاءة ليخصبوها في حقولهم.. فتتصاعد أعمدة الحكمة وبوابات العلم وصروحات المعرفة في ربوعهم لتستقبل مئات الطلبة ورواد غد العراق من أبناء سهولنا وهضابنا وجبالنا.

معالي الوزير, تقبلوا تهنئاتنا الخاصة التي نرفعها إلى مقامكم مع شكرنا باسم جماهير وطلبة وأساتذة منطقة الحمدانية التي نمثلها في هذا الصباح النيساني المشرق الذي يزيل عنا كثيرا من الكرب والحرمان والآمال المخنوقة ويفتح لنا دروب الرجاء بالمستقبل والشعور بأننا شركاء حقا في هذا النسيج العراقي وصنع غده.

لا يخفى عليكم ما عاناه طلبتنا في السنوات العجاف المنصرمة, من تهديد وخطف وهجوم وتشريد وحيرة. وكانت قمة هذه المعاناة ما حدث في 2 أيار 2010 وما خلفه ذلك اليوم المشؤوم من تحطيم للتواصل وبداية ضياع لشبيبتنا وخنق أمالها واغتيال الثقافة في ربوعنا وتشتيت طلبتنا وأبنائنا وحرمان بناتنا من التعليم العالي، ولا زال الذهول والحيرة والتشرد نصيبهم، ولولا بطولة ويقظة احد العاملين الذي ضحى بحياته واستشهد للفور، لكانت المذبحة والمأساة أضخم وأعظم. وفيما ننحني خاشعين أمام ذكرى الشهداء ونحس جروحات المصابين وكل ضحايا العبث الأمني من طلبة العراق.. كل العراق، نتوجه بالشكر والامتنان إلى كل الخيرين الذين سعوا وعملوا وجاهدوا من اجل أن نشهد ما نشهده اليوم، بدءا من مواقف السيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي، مرورا بهمة رئيس جامعة الموصل، الذي نهنئه بالسلامة والعودة معافى هانئا، وانتهاء بالأساتذة وهيئات المتابعة الذين عملوا كالجنود المجهولين في الظل والمثابرة لإرساء ركائز جامعة الحمدانية العتيدة. لقد وضعتم أمام تصوّركم مشروع بناء العراق الحديث، وتطوير قدراته العلمية والحضارية، واحتضان الشبيبة وتحصينها، وعدم حصر نموه بمناطق دون أخرى.. فأقدمتم على توسيع حلقة مناهل العلم إلى ألأطراف المحرومة وبذلك تعالجون الترهل والزخم وتستجيبون إلى مطاليب التطور والمواكبة والنمو الطبيعي والى أصوات الطلبة.

إنشاء جامعة الحمدانية يجد صداه لدى زهاء 3000 طالب يتخرجون سنويا من اعداديات القضاء وجواره. وقره قوش مركز القضاء نفسه كان يضخ يوميا نحو 1200 طالب وطالبة إلى جامعة الموصل. هذا العدد الكبير قدم امتحاناته السنوية في مركز القضاء نفسه، بتوجيهات خاصة من جامعة الموصل مشكورة، عقب ماساة الثاني من ايار الماضي، وكانت تجربة رائدة وموافقة وناجحة دلت على النضوج والمسؤولية والانضباط ومما رسخ الثقة وقدّم القاعدة المعنوية والمادية لاستجابة السلطات الأكاديمية في فتح أقسام جامعية في مركز قضاء الحمدانية, قره قوش, تقديم الكنيسة طابقين من مبنى مركزها الثقافي دار مار بولس, وقاعات من كليتها للفلسفة واللاهوت, ففتحت خمسة أقسام من كلية التربية هي: قسم اللغة العربية, قسم اللغة الانكليزية, قسم علم النفس, قسم التاريخ, قسم الجغرافية, يداوم فيها نحو 200 طالب وطالبة من المرحلة الأولى ..على أمل فتح أقسام علمية وأدبية أخرى.. ومنها كلية الإدارة والاقتصاد, كلية التربية الرياضية وغيرها.. وقد رفعت التقارير والدراسات بهذا الخصوص. إن جامعة الحمدانية التي نحتفل اليوم بوضع الحجر الأساسي لها ,ستكون كسائر الجامعات العراقية جامعة مفتوحة لكافة الطلبة, من مختلف المكونات والمناطق. وأملنا كبير أن يتم تخصيص الأرض اللازمة لها قريبا جدا في مركز قضاء الحمدانية فنتنادى من جديد لوضع حجر الأساس لمبناها ولرئاستها وكلياتها المختلفة في تربتها بالذات..فتأخذ موقعها بين الجامعات العراقية تدريجيا …وفي ذلك الانجاز عظيم ليس للمنطقة وحدها, بل للعراق كله.

وضع حجر الأساس لجامعة الحمدانية في قره قوش

تم وضع حجر الاساس لجامعة الحمدانية، صباح هذا اليوم 13 نيسان 2011 في المكان بين قره قوش  وكرمليس، بحضور الأستاذ فيصل حميدي عجيل الياور النائب الأول لمحافظ نينوى، وسيادة راعي الأبرشية المطران مار باسيليوس جرجس القس موسى والمطران مار غريغوريوس صليبا شمعون والآباء الكهنة وممثلي مجلس المحافظة وممثل رئيس جامعة الموصل وعمداء بعض من كليات جامعة الموصل والسيد قائممقام قضاء الحمدانية و وأعضاء مجلس القضاء ومسؤولي دوائر الدولة في القضاء ومسؤولي الأحزاب ومنظمات المجمع المدني. بعدها توجه المحتفلون إلى دار مار بولس لافتتاح المعرض الفني المنوع للطلبة الجامعيين، ثم احتضنت قاعة المطران عمانوئيل بني في دار مار بولس احتفالية وضع حجر الأساس، تضمنت: عزف السلام الجمهوري، وقفة صمت لشهداء العراق، كلمة رئاسة جامعة الموصل ألقاها الأستاذ عدنان الصفاوي، كلمة اللجنة المشرفة قدمها الأستاذ يوسف قليموس، مجموعة من قصائد للطلبة الجامعيين ومعزوفات موسيقية، عرض مسرحي بعنوان “الحل والقضية” لمجموعة من الطلبة الجامعيين، مجموعة أخرى من القصائد والمعزوفات وختمت الاحتفالية بفقرة التكريم ومنح الدروع لذوي الجهود. وأيضا تكريم الفرق الفائزة ببطولة المحبة والسلام والتي أحرزها فريق قسم التاريخ وجاء فريق مار بولس بالمركز الثاني.

بعد الاحتفالية تقاسم المحتفلون غذاء الفرح في قاعة الأمراء في بغديدا.

April131112 April131113 April131114 April131115 April131116 April131117 April131119 April131120

زيارة وزير التربية والسيد محافظ نينوى الى بغديدا لتفقد المنشاة المقترحة لجامعة الحمدانية وكلية التربية

  في28/10/2010 

28102010لكلية وزير تربية يزور المنشاة المقترحة image20151687لكلية وزير تربية يزور المنشاة المقترحة image  للكلية وزير تربية يزور المنشاة المقترحة

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

التصنيفات

%d مدونون معجبون بهذه: