مواعظ عيد الدنح مار توما(2006،2007،2008)

 مواعظ عيد الدنح مار توما 2006و 2007 و2008

ولما اعتمد الشعب كله

لمناسبة عيد الدنح في مار توما الموصل

6/1/2006 

(1)معمودية يوحنا: معمودية الماء. للتوبة. الاغتسال.

(2)معمودية يسوع – في الروح القدس والنار- توبة. تطهير

في الروح: ينصهر في الروح – نلبس روح الله

(3)معموديتنا -> الروح يحل علينا=> مثل يسوع: هذا هو ابني الحبيب عنه رضيت

الانجيل يذكرنا بعمادنا

في طقس العماد: نذهب الى جرن العماد في الرتبة يذكرنا بعمادنا.

*       الولادة الثانية (صلاة العماد)

*       روح الرب على المياه كما في الخلقة الاولى (مزمور)

*       ولادة من جديد

*       بالعماد نلبس لباسا جديدا من المجد = لباس الموعوظين الابيض

*       بالعماد ناخذ “سمة الحياة” = الانتماء: – >

في الصلاة: أدخله الى حظيرتك

أحصه في رعيتك

اجعله ابنا لابيك – > فكرة التبني: لكي يبلغ الى نسابتك

*       إنزع عنه الانسان القديم وألبسه ثوب عدم الفساد – >

ما بولس: لنتزع الانسان القديم ولنلبس المسيح/

انتم الذين اعتمذتم، المسيح لبستم

*       هذا الانسان الجديد يخضع لقانون التنشئة واكتمال القائمة: اكتمال الايمان نضوج تثقف

*       رمز الغطس في العماد: اعتمدنا بالمسيح بموته ودفنا معه لكي نقوم معه

والخروج الى الحياة = القيامة

*       بالعماد دخول في الكنيسة، في نسابة الله، في نور الله، في حضوره: يغمرنا الله:

في صلاة دعوة الروح القدس: أغرسه في كنيستك

أرسل عليه روحك

إملأه من حضورك

أشرق عليه بنورك

*       مسحة الموعوظين: سمة الانتماء الى الله، الى الكنيسة/ الى الجماعة، الى المسيح

         وهذا الوسم موضوع فرح:

         كالمسحة الهارونية الكهنوتية: بالعماد نشترك في كهنوت المسيح في رسالته

لا فقط بضع تلاميذه. بل رسله

* * * بعد كل هذا نسأل: ماذا فعلنا من عمادنا     .

اين نحن منه؟ – هل هومجرد طقس اجري علينا في طفولتنا ونحن لا نعي.

ام هو حياة، ام هو رسالة – حياة ورسالة لي اليوم انا الكاهن. انا المؤمن الاعتيادي – > تجديد مواعيد المعمودية

العماد

1-    الولادة الثانية (صلاة الابتداء-1)

2-    روح الرب على المياه كما في الخلقة الاولى ()

3-    استذكار عماد الرب على يد يوحنا- عمادنا ولادة ثانية: من جديد (    -3)

         بالعماد لباسا جديدا من المجد =  لباس الموعوظين الابيض

4-    سمة الحياة الصيانة (استذكار سمة البيوت في مصر لصيانتهم)

السمة = الانتماء = > أدخله الى حظيرتك

أحصه في رعيتك

اجعله ابنا لابيك (سدرو – 4)

5-    إنسان جديد: إنزع عنه الانسان القديم وألبسه ثوب عدم الفساد (ما بولس: لنتزع الانسان القديم ولنلبس المسيح. انتم الذين اعتمذتم، المسيح لبستم)

         هذا الانسان الجديد يخضع لقانون التنشئة واكتمال القائمة

6-    عودة الى معمودية يوحنا (بالماء) ومقارنتها بمعمودية يسوع (بالروح القدس)

         ثم فكرة التبني الالهي لنا:    :     – 5

7-    عودة الى فكرة الانتماء والنسابة والتبني: لكي يوسم بك للحياة وتبلغ الى نسابتك – 5

8-    الرسالة الى رومية: – اعتمدنا بالمسيح بموته ودفنا معه لكي نقوم معه – > رمز الغطس بالماء(موت) والخروج الى الحياة (القيامة وتحيا معه)

9-    الانجيل(لوقا): عماد يوحنا بالماء

عماد بيسوع بالروح القدس والنار

         الاولادة الثانية بالعماد ولادة روحية. اذن نحن ابناء الروح

10-                       طقس طرد الروح النجس والخطيئة من المعتمد وتهيئته لنيل الروح المحيي والمقدس وختم الطفل باسم يسوع – 8

11-                       دعوة الروح القدس: أغرسه في كنيستك

أرسل عليه روحك

إملأه من حضورك

أشرق عليه بنورك

12-                       مسحة الموعوظين: سمة الانتماء = > سمة الفرح => سمة الابناء للولادة الثانية الجديدة

         هذه المسحة هي كالمسحة الهارونية الكهنوتية: بالعماد نشترك في كهنوت المسيح

13-                       طقس مزج الماء الحار (الايمان) والبارد (الطبيعة) الطبيعة كلها تشترك بفعل التقديس من     ..11

         المعمودية والكنيسة شقيقتان: الواحدة تلد والاخرى تربي 11

14-                       طرد الارواح من المياه (التي هي رمز الجنة، الهلال، البحر) بنفحة (رمز الروح) ثلاث مرات – 12

15-                       ثم تقديس المياه لتكون مياه الراحة والخلاص

مياه الفرح والابتهاج

مياه القيامة

مياه التطهير

مياه سمة البنين

ولباسا لا يعتريه ذبول – 13

مياه الاغتسال الالهي

مياه الولادة الجديدة باسم الله الحي – 13

         وفي صلاة حلول الروح: لينال منها المعتمد: الشركة مع المسيح

متجددا بنعمة الله

وامينا للوظيعة

16-                       ثم العماد باسم الاب والابن والروح القدس للقداسة

والخلاص

والسيرة المستقيمة

وللقيامة المباركة

         ويخرج المعتمد كالخروف المغتسل، المتجدد

17-                       سر الميرون او التثبيت. سر النور للمستنيرين فيحملوا النور الى العالم

18-                       الختام بزياح الاخ الجديد ودخوله الرسمي الى الكنيسة والمذبح 16.

=========  

موعظة عيد الدنح في كنيسة مار توما بالموصل

يوم 6/1/2007 بعنوان

(بركة الماء في عيد الدنح)

يوم الدنح: ينفرد الطقس اليرياني في بركة احتفالية للماء

يعد الساعور، كما رايتم، في وسط الباب الملوكي:

مائدة مغطاة بمنديل

على المائدة اناء مملوء ماء

ووسط الاناء قنينة فيها ماء

بجانب الاناء صليب، مع صلبوت، ومنديل ابيض

ثم يوضع الصليب في القنينة: وهكذا يبارك الكاهن به الجهات الاربع = العالم كله

ثم المنديل على راس الشماس ويحمل القنينة مع الصليب  في تطواف احتفالي الى جرن المعمودية.الكاهن يصب من هذا الماء في الجرن تبركا.  الشماس الحامل القنينة والصليب يسمى قريب المسيح:

صديق العريس

الذاهبة نحو يسوع في نهر الاردن كعروس مع نقاب العرس

ويرمز الى يوحنا في العماد يسوع

والى كل قريب اليوم لعماداتنا.

كانت في السابق بحسب ميخائيل الكبير البطريرك (1162- 1199) تقام في الليل – ليلة الدنح – بين القومة الثانية والثالثة  كما كانت تتم اقامة الصليب في ليلة القيامة. وكذلك اساسا شعلة الميلاد وحتى النهيرا

يبقى عيد الدنح هو ثالث الاعياد المسيحية الكبرى.

الرمزية الكبرى لهذا الاحتفال كله:

* عماد المسيح:صلاة الابتداء: الذي تنازل واعتمد من يوحنا

ليقدس المياه بقداسته

قدس نفوسنا واجسادنا

واول ترتيلة سريانية: على نهر الاردن

هتف الاب من العلى:

هذا  هو ابني الحبيب

بع سررت

* ظهوره اواشرقه للعالم: ورمزية النور = يسوع = نور

من عدة اشارات طقسية:

قراءة قصص الرسل: تبشير وزير ملكة الحبشة  وعماده

قراءة انجيل يوحنا:تبشير السامرية واستقاؤها الماء في القراءتين رمز الماء

في صلاة الفروميون التي يرتلها الشماس:الذي بعماده انار الشعوب تراف علينا في يوم اشراقك

وفي لحن الدورة: ظهر لنا ضياء الملكوت

في افراثا قرية الملوك…

الابن الحق الذي اشرق لنا…

بانوار من نور.. اشرق وظهر في المسكونة

هذا الاشراق على العالم نجسده في رتبة تبريك الماء بتوجه الصليب وتزييحه في الاتجاهات الاربعة: رمز الى البشرى الانجيلية الموجهه اليوم الى العالم اجمع: اذهبوا الى العالم اجمع: اكرزوا. علموا. عمذوا… وانا معكم الى انقضاء الدهر

والعماد هنا هو موضع التطهر، القداسة. من خلال

رمزية الماء: الاغتسال

حلول الروح القدس المطهر والمقدس

العبور من النجاسة الى البرارة

من ارض العبودية الى ارض الحرية

هذه الرمزية نراها في استذكارات القراءات والمزامير والالحان: عبور البحر الاحمر ونهر الاردن في المزمور السابق للقراءات

تفجير عيون المياه  الحلوة من الصخر على يد موسى

البئر في قصة السامرية. والنبع في عماد الوزير على يد فيليبس

وفي اشعيا: ” وتستقون الماء بفرح من ينابيع الخلاص”.

هذه الاهزوجة في التطواف:

نزل الضياء العالي

واشرق جمال من الجسد

الاشراق الذي تحدث عنه زكريا

صدح اليوم في بيت لحم

وهذه الاخرى:

يانورا من نور

اشرق وتجلى في المسكونة

فتراجع الظلام من العالم.

احل يارب سلامك

في الكنائس والاديرة

الى نهاية العالم.

فليتبارك الذي اضاء العوالم

يسوع مخلص العالم

دور الماء في الشفاء والتقديس والغفرانوحمل البركة الى الناس والطبيعة:

صلاة تبريك الماء لم تشبه صلاة تبريك

الخبز والخمر في القداس: باحتفاليتها

وكلماتها

ونور وجهها الى الآب

12 اشارة صليب على الماء = 12 اشارة صليب على الخبز والخمر في القداس

الاحتفالية تعني الاهمية الرمزية الكبرى بعيد الدنح. واسمه يكفي ان يضعنا في جو العيد – وفي امتداده في حياة الكنيسة: نحن – واشراقها على العالم،

اذا رسالتها ان تكون نورا: انتم نور العالم

كانون الثاني 2007

 =========

عماد  يسوع  وعيد الدنح (ارتباط الحدثين)

قداس عيد الدنح كنيسة مار توما في الموصل

6/1/ 2008وعظة المناسبة عنوانها:

اليوم عيد الدنح وذكرى عماد يسوع: ارتباط الحدثين

(عماد يسوع)

اولا- في عيد اليوم ثلاثة محاور:

*ذكرى عماد يسوع على يد يوحنا المعمدان

*ارتباط عماد يسوع مع ظهوره العلني وابتداء رسالته

*ثم عمادنا نحن

** في عماد يسوع ماهو الحدث وماذا نقرا فيه:

ولما اعتمد الشعب كله اعتمد يسوع ايضا:يسوع بين صفوف الشعب التائب يتقدم الى العماد. ينظم الى شعبه ويقتبل علامة التطهير والمصالحة والتوبة. ليعطي مثالا:

في متى يجعل هذا الحوار بين يسوع والمعمدان:

انا احتاج الى الاعتماد على يدك، وانت تاتي الي: يشير يوحنا الى اسبقية يسوع. الى تفوقه.

دع الان. هكذا يحسن ان نتم كل بر: يخضع يسوع لاعمال البر كرجل امين لروح الشريعة والقداسة. اذن اين الله.

*في ذلك جواب لمن كان يسال: من الاكبر؟ يسوع ام يوحنا؟

وهو جواب ايضا على افضلية عماد يسوع الجديد بعمقه الروحي وغير المادي:

” وانا اعمدكم بالماء”:المادي، الملموس

“هو سيعمدكم في الروح القدس “: روح الله. روح الخلاص. منذ العنصرة يتحقق

” المولود من الروح روح هو “

نيقوديمس وكيف فهم

بعماد يسوع تنفتح السماء تعود الطريق سالكة بين الله والانسان،

ينزل روح الله عليه – صوت الله يكرسه لخدمته، وناطقا باسمه، حاملا كلمته الى الناس: صوت من السماء (من الله):

متى: هذا هو ابني الحبيب

الذي عنه رضيت = المعنى ذاته بصيغة الغائب اختيار الله وتاييده

مرقس: مثل انت ابني الحبيب

عنك رضيت = ابن حبيب: الرضى. الالتحام. التاييد

لوقا: انت ابني الحبيب  صيغة المخاطب المباشر:

عنك رضيت: = انت ابني، وانا ولدتك: رضى الله  وحدته مع الله   وتاييده

يوحنا: هوذا حمل الله الذي يرفع خطيئة العالم

من ارسلني قال لي: الذي ترى الروح ينزل عليه هو الذي يعمد في الروح القدس  وانا رايت واشهد انه هو ابن الله: الذي يخلص

اذن بعماد يسوع ينزل عليه الروح: روح الله، روح النبوة، بل روح بنوته لله الذي يؤيده ويرسله لخلاص العالم. بالعماد يعتلن يسوع. او بحسب الكلمة السريانية  ( ): يظهر، يشرق، يعتلن كالضياء، يضيء طريق الناس الى الله.

يوحنا سيعبر ببلاغة عن هذا الاشراق. عن المسيح كنوز للعالم:في مقدمة انجيله:

*كان النور الحق الذي ينير كل انسان… (1:9)

فمن ملئه ننال باجمعنا..                   (1:16)

*النور جاء الى العالم                         (3: 19)

واذا رفض الناس هذا النور..ظلوا في ظلالهم وظلامهم.

*انا نور العالم. من يتبعني لا يمشي في الظلام

بل يكون له نور الحياة: يضيء الطريق     (8: 12)

*يسوع هو الدليل. تعليمه نور وحياة وقيامة دائمة:في الحساي: يسوع الذي بعماده انار الشعوب بنور نعمته

ثانيا- الرتبة: فيها عناصر

1. الماء ورمزية من خلال الصلوات والبركة:

*الماء = الحياة  للانسان والنبات والحيوان: قصة موسى والشعب العطشان الى الماء العذب، والواحة التي نزلوا فيها

*الماء = رمز الفرح وعذوبة الحياة والخلاص من جفاف الموت:قراءة اشعيا:

وتستقون  الماء بفرح من ينابيع الخلاص.

قراءة الانجيل: السامرية التي تستقي  يسوع الذي يعرض عليها ماء لا يعطش شاربوه: ” الماء الذي اعطيه يكون فيه ينبوع ماء للحياة الابدية “.

لنذكر نداء اشعيا الى العطاش بالروح: ايها العطاش جميعا هاموا الى المياه والذين لا فضة لهم هلموا اشتروا وكلوا. بغير فضة  ولا ثمن خمرا ولبنا وحليبا.. اسمعوني فتحيا نفوسكم (اش55:1)

*الماء = رمز الروح المطهر والمعطي الحياة والقداسة. كما جاء

في يوئيل النبي: سافيض روحي على كل البشر فيتنبا بنوكم وبناتكم، الافاضة، الفيض كالماء العارم ( 3:1)

* الماء هنا في الرتبة رمز العماد: عمادنا. ومفاعيله:

– قراءة قصص الرسل: وعماد الوزير الحبشي على يد فيليبس،

العماد الذي هو فعل ايمان:

هاهوذا ماء ما المانع ان اعتمد

ان كنت تؤمن لا مانع

انا اؤمن بان يسوع هو المسيح ابن الله  فانحدر الى الماء وعمذه

قراءة الرسالة الى العبرانيين والنية المغتسلة بالتوبة وماء المعمودية:

لندندن: ” وقلوبنا مرشوشة واجسادنا مغتسلة بماء نقي ” (عبر 10:)

*الماء رمز البركة والخصوبة: في صلاة السدرو:” ليحل روحك القدوس على هذه المياه فتكون لاخذيها: شفاء للانفس والاجساد. فرجا في الشدائد. بركة للمنازل. ابتعاد الشر. خصوبة للزرع وحفظا لها. رمزا لمسخ القداسة بالرش.

2. تبريك الماء الذي سيصب في جرن المعمودية: رمز لتبريك كل المياة التي سينال فيها الاطفال العماد في هذا الجرن.

3. غطس الطليب بالماء:رمز على عماد يسوع. والتوجه بالصليب المغطوس، أي الذي اقتبل العماد رمزيا لبركة الجهات الاربع: رمز الى المسيح الذي بعماده يتوجه. بواسطة رسله وتلاميذه الى الجهات الاربع. لتبريكها بالبشارة.

والمسيح الذي بصليبه يبارك الجهات الاربع،

هو المسيح الممجد: ذلك الذي تخدمه الملائكة

ذلك الذي يباركه الكاروبيم

ذلك الذي تقدسه السارافيم.0.

4.  الدورة والتوجه الى جرن العماد:

استذكار عمادنا. والعماد = فرح الانتماء الى المسيح:هذا هو اليوم الذي ابهج الرب الملوك والكهنة والانبياء،وفيه تحققت اقوالهم، وصارت اعمالا ملموسة…

صب الماء في الجرن.. بركة الجرن / ليستقبل الابناء الروحيين الجدد كرحم حقيقية وماء مطهر للجسد والروح

ومع استذكار عمادنا، استذكار التزاماته: ماذا فعلتم بعمادكم يا مسيحيون

( يوحنا بولس الثاني).

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s