كفاكم ما قضيتم من الزمن الماضي2002

“كفاكم ما قضيتم من الزمن الماضي”

موعظة عيد الانتقال في في بعشيقة  15 اب 2002 

    لنا اليوم ثلاث قراءات من العهد الجديد: الانجيل من لوقا، والرسالة الى العبرانيين، والاولى من رسالة بطرس الاولى 4 :1- 6

“كفاكم ما قضيتم من الزمن الماضي”

(1) بطرس يذكر قارئيه، وهم على الارجح مسيحيون من اصل وثني ومشتتون وسط بيئة

وثنية، يذكركم بالسلوكية الوثنية القديمة (حياة الجسد، الشهوات البشرية، السكر، الافراط في الاكل والشرب وعبادة الاوثان).

    بكلمة واحدة: حياة مركزة على المادة واللذة واليوم الحاضر من دون رجاء في المستقبل وفي تذكيره يوجه بطرس كلامه كتنبيه للذين (1) قد تاتيهم التجربة للعودة الى السابق، (2) او للتوهم انهم يهجرهم الحياة السابقة، وتميزهم عن حياة الناس الاخرين قد خسروا الحرية والسعادة، و(3) استغراب الناس الاخرين كيف لا يجارونهم تلك الاعمال:

    “وإنهم ليستغربون منكم كيف لا تجاورونهم.. وقد يصل الاستغراب الى انهم قد “يشتمونكم”

         هذا كان حال الوثنيين والغرباء وغير المؤمنيين تجاه المسيحيين:

يستغربون من سلوكيتهم

يستغربون من عقليتهم

يستغربون من رجائهم في حياة اخرى

يستغربون من رجائهم في حياة ابدية

يستغربون من افكارهم المثالية

يستغربون منهم كيف لا يقتلون من يقاتلهم

يستغربون منهم كيف لا ينتقمون

يستغربون منهم كيف لا يحقدون

يستغربون منهم كيف يحرمون السرقة

يستغربون منهم كيف يحرمون الطمع

           بكلمة واحدة يستغربون كيف لا يجارونهم

           كيف يختلفون عنهم

         وذهب البعض للتفكير بان التخلص من هؤلاء “المختلفين” من هؤلاء “الغريبين” عن سلوكهم.. حلال، بل يرضي الله: “ستأتي ساعة يظن فيها كل من يقتلكم انه يقدم لله فعل عبادة” يقول يسوع مخاطبا: تلاميذه في انجيل يوحنا (16: 2).

         وبعض التلاميذ تعبوا من ان يكونوا هدفا للهجوم والانتقاد وانساقوا الى التجربة، وأتعبهم السير عكس التيار، فضعفوا.. وعادوا..

         في انجيل يوحنا بعد خطاب يسوع عن خبز الحياة يقول:

“وارتد كثير من تلاميذه وانقطعوا عن السير معه: فيتوجه الى الاثني عشر ويقول: لعلكم انتم ايضا تريدون التراجع” فيتذكر بولس قول يسوع يوما:

“من شهد لي يوما امام الناس

أشهد له امام ابي الذي في السموات،

ومن انكرني امام الناس

انكره امام ابي الذي في السموات” (متى 10 : 32 – 33)

ويعلن بجرأة: “الى كن نذهب وكلام الحياة الابدية عندك” (يو 6 : 67- 68)

(2)ما حدث في زمن بطرس يحدث اليوم.

         المسيحيون قلة عددا مختلطون مع اكثرية متعددة الاديان وخاصة مختلطون مع اناس

كثيرين لهم عقليات وسلوكيات وافكار غريبة: لا اقصد المختلفين عنا في الدين فقط بل المختلفين بالعقلية ايضا والقيم والاولويات والنظرة الى الله والى العقاب والثواب والخطيئة والحلال والحرام والمسموح في التجارة والكذب في التعامل والغش في الاداء وسيادة المال واللذة حتى اذا كان ذلك على حساب المباديء المسيحية الانجيلية..

         هنا تحضر التجربة للمسيحي : هل ابقى امينا لمباديء الانجيل وتعليم المسيح، ام السير كبقية الناس لاربح اكثر، لاسحق خصمي، لانال الورث الافضل، لانال اللذة والمال؟

         واذا اضيفت الى ذلك المضايقات من اجل اسم المسيح، الشعور بان حقوقي مهضومة لكوني مسيحي، يهان اسم المسيح امامي  ولا استطيع التكلم، ينحجون علينا في كلام او خطبة او برنامج… الخ

         ولدى ضعف البعض منا: هذا انساق وراء المادة التي اغري بها فلان فاعلن دينا غير دينه، وتلك اغراها مغامر او تافه انتز فرصة غياب الزوج او الاب عن البيت، او استخدم نفوذه

         “يستغربون منكم كيف لا تجاورونهم…”

(3) بطرس يعطينا المثل: “الى من نذهب يا رب وعندك كلام الحياة”

         بطرس يحثنا على الثبات: الثبات في الايمان 

                                   وفي الرجاء 

                                   وفي المحبة خاصة:

“كونوا عقلاء. قنوعين

اقيموا الصلاة

وقبل كل شيء ليحب بعضكم بعضا محبة ثابتة، لان المحبة تستر كثيرا من الخطايا.

ليخدم بعضكم بعضا.. حتى يتمجد الله في كل شيء بيسوع المسيح.

اذا تكلم احد، فليكن كلامه كلام الله..

طوبى اذا عيروكم من اجل اسم المسيح. لا يكن من يتألم فيكم لانه قاتل او سارق او فاعل شر او واش. ولكن اذا تألم لأنه مسيحيي، فلا يخجل بذلك بل ليمجد الله على هذا الاسم”. لانه يتمجد مع المسيح المتألم (1بط4 : 7- 11 + 14- 16)

 

 

 

كلمة الزيارة الراعوية الاولى بعشيقة2000

الطيور من زجاجكلمة الزيارة الراعوية الأولى في كنيسة بعشيقة

كلمة في أول زيارة راعوية لكنيسة بعشيقة يوم الجمعة 21/1/2000

السادة الأصدقاء شيوخ ورؤساء الطائفة اليزيدية / الأحباء أباء وشمامسة وشعب

الكنيسة السريانية الأرثوذكسية الشقيقة / الأب رزق الله السمعاني وأبنائنا الأعزاء في كنيسة مريم العذراء.

شكرا لكم جميعا من صميم القلب على هذا الاستقبال الرائع الذي أعادني من جديد إلى أجواء استقبال غبطة أبينا البطريرك مار اغناطيوس موسى الأول داؤد في الربيع الفائت.

يا طالما زرت بعشيقة وكنيستها منذ عهد دراستي الكهنوتية وكررت الزيارات

لأصدقائي فيها ولكنائسها.. واني لأذكر بارتياح صيفية قضيتها هنا في بعشيقة مع طلبة الميتم في أواسط الخمسينات وكان معي المرحوم الأب نعمان اوريدة وكنا لا نزال طلبة في المعهد الكهنوتي. ومثلنا مسرحيات في فناء هذه الكنيسة بالذات. ولنا من ذلك الزمان أصدقاء أعزاء: منهم الشيخ حسين وسليمان.. ولكن هذه الزيارة تختلف عن سابقاتها حيث اعو داليها راعيا للأبرشية وأبا روحيا لشعبها السرياني. إذن بصلة كنسية خاصة تجعلني مسؤولا أمام الرب عن مسيرتها الروحية والدينية.. فأهلا وسهلا بكم يا أبناء بعشيقة: أبنائي وإخواني وأعزائي.

كنت امني النفس أن يقدمني إليكم في زيارتي الأولى هذه راعينا المثلث الرحمة

المطران قورلس عمانوئيل بني الذي كانت له معكم الأيادي البيض في رعايتكم الروحية ومؤخرا في بناء القاعة الرائعة التي جمعتنا معه بكم قبل أسابيع في افتتاحها الرسمي، وستجمعنا بعد قليل لتجديد الشكر على هذه الحفاوة. ولكن إرادة الرب شاءت غير ذلك فاستدعت عبده الأمين إلى المجد السماوي في ظرف حرج جدا قبل نصف ساعة من رسامتي الأسقفية..وكم كان هو نفسه يتوق أن يكون عرابي لخلافته. وبهذه المناسبة أود أن أوجه شكري إلى الإخوة شيوخ الطائفة اليزيدية لمشاركتهم الصلاة والمواساة بفقيدنا المطران بني واخص بالذكر الشيخ تحسين وفاروق الذين كانا على رأس المشيعين والمعزين.

ستبقى بعشيقة بلدة التعايش الأخوي والانسجام بين أربع جماعات تعبد الله بأربع

طرق تختلف تعابيرها، ولكنها تسير جنبا إلى جنب في ألفة واحترام نحو الرب الواحد. فاليزيدي والمسلم والسرياني الأرثوذكسي والكاثوليكي حجاج في طريق واحد نحو الله هنا. ويد واحدة للتعاون في خدمة الوطن والإنسان: ليبارك الرب هذه الأخوة وليقبل منكم هذه الرغبة في بناء السلام والجيرة الطيبة.. ولا تدعوا أحدا يندس بينكم بل شجعوا كل مبادرة تدعم التعاون والانسجام. ووجودكم هنا معا اليوم وبهذه المناسبة المباركة بركة أخرى من الله ورمز حي لوحدتكم: كم هو طيب ويدعو إلى السعادة أن تكون أفراح بعضكم أفراح الجميع.. تماما كما في أسرة واحدة تجتمع على السراء والضراء.. ويحمل أعضاؤها أفراح واكدار بعضهم البعض.

وليسمح لي في هذا الباب أن أشيد بالتحام الكنيستين السريانيتين في بعشيقة

وبحزاني. وإذا انفتحت كنيستنا بعشيقة على ساحة فواحدة فما ذلك إلا إشارة بليغة إلى إنهما يستنشقان الروح نفسه والتراث ذاته والتاريخ عينه. وكم يطيب لنا أن يكون كهنة الطائفتين يعملون كإخوة وشركاء في نشاطات مشتركة واحدة سواء أكان في الحياة الكنسية، أم الاجتماعية، أم الثقافية.هذا التعاون الأخوي القائم تقليد مبارك في كنيسة بعشيقة. وقد شيده آباء أفاضل تركوا أتعابهم وروحهم حية؛ اذكر منهم فقط الذين سبقونا إلى الأب ممن خدموا هذه الكنيسة: الأب بهنام السمعاني والأب كوركيس كدادي الذي لا زالت صورة ابتسامته الدائمة ودماثة طباعه وأمانته على الخدمة حتى النهاية ماثلة أمامنا. ولقد كان أستاذنا وصديقنا وزميلنا. رحمه الله. وهو الذي تابع خطوات خلفه وهيأه لخدمة هذه الجماعة المباركة الأب رزق الله. فأليه واليكم جميعا واليكن أيتها الأخوات الراهبات اللواتي تبنين على خطى أخوات دومنيكيات سابقات تعملن في رسالة العطاء والخدمة والمحبة في كنيسة بعشيقة وأسرها منذ سنوات طويلة اكرر شكري واعبر عن فرحي بان أكون معكم. نحتفل بالقداس الإلهي معا. شكرا للشمامسة خدمتم المذبح بعذوبة أصواتكم وتراتيلكم المنسقة ولكم أيها الإخوة المؤمنون صغارا وكبارا

وبركة الرب تشملكم جميعا.

 

التناول الأول في خورنة بعشيقة

أقام سيادة راعي الأبرشية المطران باسيليوس جرجس القس موسى القداس

الاحتفالي بمناسبة التناول الأول في خورنة مريم العذراء في بعشيقة صباح هذا اليوم، 15 آب 2006، عيد انتقال العذراء وهو عيد الكنيسة . وقد تقدم من القربانة الأولى 38 تلميذا، بينهم 11 فتاة. وقد اهتمت باعداهم طيلة هذا العام، ثم بصورة مكثفة منذ بداية الصيف، الراهبات الدومنيكيات مع فريق من الشباب والفتيات بإرشاد الأب رزق الله السمعاني كاهننا في خورنة بعشيقة.

بعشيقة تحتفل بافتتاح كنيستها

أعمال ترميم شاملة طيلة أشهر دؤوبة افتتحت كنيسة مريم العذراء للسريان الكاثوليك في بعشيقة برعاية راعي الأبرشية مار باسيليوس جرجس القس موسى، يحيط به أصحاب السيادة مار موسى الشماني رئيس أبرشية مار متى الجديد للسريان الأرثوذكس ومار لوقا شعيا مطران الأبرشية السابق ولفيف من كهنة الأبرشيتين السريانيتين الموصلية والمتاوية الشقيقتين. وقد حضر الاحتفال رهط من الشيوخ ورجال الدين اليزيدية والمسلمين ووجهاء البلدة والرسميين. وقد استضاف كاهن الرعية الأب رزق الله السمعاني ضيوف الخورنة في غداء المحبة في مزرعة الكنيسة حيث شيدت مقبرة جديدة للخورنة كما يتم فيها بناء مركز ثقافي جديد للتعليم المسيحي وللشبيبة. ويجدر بالإشارة إلى أن مشروعي ترميم الكنيسة والمركز الثقافي هما من تبرعات الأستاذ رابي سركيس أغاجان بارك الله بهمته.  ويتضمن المشروع شتل عدد من أشجار الزيتون والأشجار المثمرة المتنوعة في أرض مساحتها زهاء 12 دونما.

أما كنيسة مريم العذراء فيعود بناؤها إلى عام1922وقد تم تكريسها للعبادة سنة1932 .

اقيمت مراسيم التناول الاول صباح  اليوم 2 /8 / 2008 في كنيسة في بعشيقة تراس القداس سيادة راعي الابرشية مار باسيليوس جرحس القس موسى

  

المشاركة في تكريس كنيسة مار كوركيس في بحزاني في 11/11/2007

 

 

  

احتفالية التثقيف المسيحي.بعشيقة2009

    28 تشرين الثاني 2009    

احتفالية يوم التثقيف المسيحي السنوي في بعشيقة

nov28092

احتضنت قاعة الزيتونة في بعشيقة وعلى مدى النهار احتفالية يوم التثقيف السنوي التي ينظمها مركز التثقيف المسيحي في نينوى، اقيمت الاحتفالية على انوار الاية من رسالة بطرس الاولى

“اما انتم فنسل مختار،  وكهنوت ملوكي…شعب اقتناه الله لاعلان فضائله”

بحضور السادة الاساقفة:

المطرا ن مار غريغوريوس صليبا شمعون،

المطران مار باسيليوس جرجس القس موسى،

المطران مار طيماثاوس موسى الشماني،

والاباء الكهنة من خورنات عديدة والاخوات الراهبات من عدة رهبنات والاخوة الرهبان، ومعلمي ومعلمات التعليم المسيحي من الموصل وعقرة وبحزاني وبعشيقة ومركي والمغارة وبرطلة وكرمليس وبغديدا (قره قوش)

تضمنت الاحتفالية الفقرات التالية:

صلاة البداية،

كلمة المناسبة للاب يوحنا عيسى،

ثم كلمة الاب حسام شعبو

كلمة الراعي: للمطران مار طيماثاوس موسى الشماني،

ثم المحاور الثقافية:

المحور الاول:للاب برنابا الشماني،

المحور الثاني للخوراسقف بطرس موشي،

المحور الثالث للاخت الراهبة سانت اتين الدومنيكية،

وبعد الاستراحة تم عرض فيلم حول علامات الايمان عقبه مناقشة لاسئلة حول الايمان،

وبعد الغذاء تقاسم الجميع فرح اللقاء عبر برنامج سباق المحبة من اعداد السيدين رائد البنا وكرومي شيتو

nov2809a1 nov28091 nov280913 nov280920 nov280928 nov280937********

جماعة المحبة والفرح في المنطقة الشمالية تحتفل بعيد الميلاد في بعشيقة
احتفلت جماعة المحبة والفرح لأخوات المنطقة الشمالية البالغ عددهم 15 عشر أخوَّة في بعشيقة على قاعة الزيتونة وبحضور عدد من الأباء مرشدي الأخوات الى جانب الأخوات الراهبات والكوادر العاملة، فضلاً عن الحضور المييز للأخوة وذويهم من ذوي الأحتياجات الخاصة الذي على شرفهم أقيم الحفل حيث أبتدأ بصلاة الجماعة ، وألقى المرشد الروحي للجماعة كلمة الأفتتاح استذكر فيها الشهيدالمطران فرج رحو المرشد العام للجماعة الى جانب الأب الشهيد رغيد، ومن الجدير بالذكر أن جماعة المحبة والفرح لأخوات بغداد قد أقيمت حفلة مماثلة في ذات الوقت على قاعة كنيسة مار أيليا.في بغداد.
وقد تضمن برنامج الحفل المعُد فقرات متنوعة من مسابقات وهدايا وأغاني ورقص الجميع على الأنغام الموسيقية التي نقلتهم الى جو من الفرح والسرور علاوة على الدفء العائلي الذي عمَّ اجواء الحفل. وذلك يوم 19/1/2009

البطريرك يونان في زيارة كنيسة بعشيقة2009

زيارة كنيسة بعشيقة

الاثنين 26 ت1 2009

زيارة كنيسة بعشيقة

زيارة غبطته ابينا البطريرك الكلي الطوبى لبعشيقة

بحفاوة وفرح غامر وبتلويح اغصان الزيتون أُستقبل غبطة ابينا البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان الكلي الطوبى من قبل ابناء بعشيقة مدينة الزيتون في زيارة غبطته الراعوية لخورنة بعشية برفقة سيادة راعي ابرشيتنا المطران مار باسيليوس جرجس القس موسى وسيادة المطران مار رابولا بيلوني، دخل موكب الصلاة والترتيل الى كنيسة مريم العذراء وسط الجموع الحاشدة المحتفلة بقدوم غبطة ابينا البطريرك، قدم الاب رزقالله راعي كنيسة مريم العذراء كلمة المناسبة، ثم اطلق غبطة ابينا البطريرك كلمة الزيارة الابوية. بحضور الاباء الكهنة في الابرشية وابرشية مار متي والاخوات الراهبات وجمع كبير ومن بينهم الاخوة اليزديين. كما زار غبطته كنيسة مار كوركيس في بحزاني وسط ترحيب كبير واستقبال ساخن، كما زار السادة شيوخ الاخوة اليزيدين الذين استقبلوه بكل فرح واحترام.

بعدها زار دير شيخ متي حيث أُستقبل من قبل سيادة المطران مار تيموثاوس موسى الشماني مطران ابرشية مار متي وتوابعها للارثدكس، واقيمت الصلوات في كنيسة الدير والكلمات. وعصرا زار غبطته والوفد المرافق له كرمليس، اذ شق الموكب الجموع المحتشدة الى كنيسة مار ادي، اقيمت فيها تشمت الشهداء مستذكرا شهداء كنيسة العراق (المطران فرج رحو والاب رغيد كني والاب بولس اسكندر وكافة الكهنة الذين استشهدوا ..وكافة العلمانيين الشهداء في الاحداث الاخيرة في بلدنا الجريح، وتضرع غبطته الى الرب ان يغمر بلدنا بالامان والسلام.

Oct260917 Oct260919 Oct260926 Oct260927 Oct260931 Oct260932 Oct260943 Oct260944 Oct260947 Oct260952 Oct260953 Oct260960 Oct260961 Oct260963 Oct260964 Oct260968 Oct260969 Oct260970 Oct260971 Oct260972 Oct260973 Oct260974 Oct260975ثم زار كنيسة كرمليس وقبر الاب رغيد كني

المناسبات في بعشيقة

المناسبات في بعشيقة

بعشيقة

كلمة الزيارة الراعوية الأولى في كنيسة بعشيقة

التناول الأول في بعشيقة

بعشيقة تحتفل بافتتاح كنيستها

المشاركة في تكريس كنيسة مار كوركيس في بحزاني في

11/11/2007

افتتاح قاعة نجم المشرق لكنيسة مارتشموني للسريان الارثوذكسفي بعشيقة

احتفالية يوم التثقيف المسيحي السنوي في بعشيقة2009

جماعة المحبة والفرح في المنطقة الشمالية تحتفل بعيد الميلاد في بعشيقة2009

زيارة غبطته ابينا البطريرك الكلي الطوبى لبعشيقة

“كفاكم ما قضيتم من الزمن الماضي”

موعظة عيد الانتقال في في بعشيقة  15 اب 2002